أخبار عاجلة
الرئيسية / من أعماله / قصائد / رحيل المجرة / يوم تسليم عكّا – خالد الشيباني

يوم تسليم عكّا – خالد الشيباني

أعزائي .. إذا ما سلَّموا عكَّا بغيرِ حصارْ

 سيُلقى الأمرُ في النسيانِ إنْ يتمايل الدولارْ

ويبقى المجدُ للوالي وحكمُ الشنقِ للثوُّارْ

ونبقى مثلَ كومِ القشِّ حينَ تذلُّه الأمطارْ

فيضْرعُ أن يجفَّ ولا يشتِّتُ شملَهُ إعصارْ

يعودُ يتوقُ أنْ يبتلَّ حينَ تشبُّ فيهِ النارْ

 

 ***

 

طوى الحرَّاسُ رايتَنا وتطعنُ ظهرَنا الأسوارْ

ومازلنا نناقشُ ما يزيلُ مِن الوجوهِ العارْ

وكيفَ نعتِّمُ الموضوعَ إنْ لمعتْ بهِ الأخبارْ

وما عصفورُنا التالي .. لننظرَ إنْ إليهِ يُشارْ

فضيحةُ ذاكَ .. شطحةُ تلكَ .. ثمَّ تفجُّرُ الأسعارْ

أظنُّ بذلكَ الترتيبِ كلَّ رؤوسِنا ستدارْ

 

***

 

غدونا فأرَ مختبرٍ .. يجرَّبُ فيهِ باستمرارْ

وتُحفظُ ردَّةُ الأفعالِ بَلْ وتتابعُ الأفكارْ

تحوَّلنا قطيعَ النملِ في أرضٍ مِن الأشرارْ

وصاروا يبدعونَ – صراحةً – في القهرِ والإنكارْ

إبادتُنا بلا إبداءِ إسبابٍ ولا أعذارْ

فقتلُ النملِ – ليسَ جريمةً – حتى مع الإصرارْ

 

***

 

عزيزي مالكَ البترولِ .. تلكَ الحربُ دونَ غبارْ

 وتلكَ الأرضُ إنْ قُتِلَتْ فلستَ تدانُ كاستعمارْ

تتاجرُ في الضمائرِ .. ذاكَ أصبحَ أضمنَ استثمارْ

وإنْ واجهتَ معركةً فعنكَ تحاربْ الأصفارْ

 

يوم تسليم عكّا

 تواريخ كثيرة وأماكن متعددة

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

واستمر الشعر قهراً – خالد الشيباني

يستمرُّ الشعرُ قهراً يكتبُ الأبياتِ بي ليلاً نهاراً دميةٌ في كفهِ أصبحتُ أحيا حينَ ينوي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *