أخبار عاجلة
الرئيسية / من أعماله / قصائد / زئبق وفضة وآخرون / عزباء بعد الأربعين – خالد الشيباني

عزباء بعد الأربعين – خالد الشيباني

لا بأسَ يا عزباء بعد الأربعينْ
زيدي عناقَ الحلمِ .. واختصمي السنينْ

لا تقبلي أن يبهتَ الأملَ الذي
لونتهِ ليلًا نهارا بالحنينْ

سحقًا لأشباهِ الرجالِ جميعهم
تضحين شِبها مثلهم لو تخضعينْ

شكواكِ من طول انتظارك فارس
خيرٌ من الشكوى من الدرب الحزينْ

يكفيك أنك في خيالك جنةٌ
ومع الحبيبِ بها بحلمك تسكنين

بعض النساء إذا قصدن خيالهنّ
.. يكون مكتئب الملامح كالسجينْ

***

كم من زفافٍ تسلكين طريقهُ
وبطيبةٍ في فرح غيرك تفرحينْ

أضواءه جلدتْ عيونك عندما
سألتْ بلؤم : كيف دوما تهملينْ ؟

ولكم كتمتِ الدمع حين تجسدتْ
بالأم نظرة حسرة .. كم تكتمينْ

كم تسرع الأيام في خطواتها
ووقفت كالأشجار لا تتحركينْ

هي حكمة الأقدار فارضي حكمها
الخير فيها دائما لو تعلمينْ

قد لا يكون لك المثيل بأرضنا
بمن استحقك في السماء ستلتقينْ

شاهد أيضاً

عصر الكوميديا السوداء – خالد الشيباني

من واقعنا كم أستاءُ تجلدنا فيهِ الأعباءُ احتلتهُ بكلّ برودٍ منّا الكَوْمِيدْيَا السوداءُ تصعقني الأحداثُ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *