أخبار عاجلة
الرئيسية / المنتدي الثقافي / د.محمد العدوي يكتب عن رواية بلا جدران لــ خالد الشيباني – المنتدى الثقافي

د.محمد العدوي يكتب عن رواية بلا جدران لــ خالد الشيباني – المنتدى الثقافي

بلا جدران .. الحياة بدون أسرار

في حياة كل منا أسرار تختفي عن الناس لا نحب أن يعرفها أحد .. مشاعر وأحاسيس وأفكار وذكريات قد تكون سعيدة وقد تكون حزينة .. بعضها مبهج والآخر مؤلم .. وجزء كبير من السلام النفسي والاستقرار العاطفي يعتمد كليا على بقاء هذا كله في ذلك البئر العميق بعيدا عن الآخرين حيث لا يطلع عليه مطلع أو يدركه إنسان .. لكن ماذا يحدث إذا تهاوت الجدران من حول النفس وأسرارها وصار البشر قادرين على اختراق الحجب ومعرفة ما لا يجب معرفته .. من المؤكد أن تغييرا كبيرا سوف يحدث في نظرة الناس لبعضهم .. ربما يصبح البشر أكثر حذرا وربما أكثر خوفا وذلك تبعا لما يعتمل في نفوسهم من نوازع الخير والشر .. من المحتمل أن يؤدي ذلك إلى نزع كثير من الفوارق بين البشر بعد أن سقطت أقنعة الجميع عن الجميع .. هل يمكن بعدها أن يصبح الكل متشابهين بعد أن تكشفت النوايا وعرفت الخبايا .. هذا ما يرصده لنا خالد الشيباني في روايته الرائعة بلا جدران حيث يحلق بنا في تلك المساحة الغامضة بين الحقيقة والخيال .. وعلى لسان بطل الرواية يعبر الشيباني عن هذه الحالة بقوله : ” أنا الهامش الخالي .. الذي لم يكتب فيه أحد أي شيء .. إلى متى سأظل أتحدث إلى نفسي .. مللت الحديث مع الآخرين .. كلنا متشابهون .. نفس الرغبات تتأجج في نفوسنا .. نفس الذرات في الأجساد .. أتراني أصبحت فيلسوفا .. كل الفلاسفة متشابهون أيضا ” .. هي رحلة في أعماق النفس تحاول سبر أغوارها وترصد الانفعالات المختلفة عند مجموعة متباينة من البشر .. وعندما تقرأ الرواية بإحساسك فإنها سوف تأخذك إلى الأعماق سوف تدرك أن ظاهر الإنسان ليس بالضرورة كباطنه وأن الهالة التي يرسمها البعض حول شخصياتهم ربما تخفي قلبا رقيقا حالما يحمل نوازع الخير ..

شاهد أيضاً

“غداً اجمل” في ختام الدورة الثانية لمهرجان قصر المنيل .. ليلة أسطورية يحييها نصير شمه بين احضان التاريخ

كتب- كمال سلطان في ليلة أسطورية جاء ختام فاعليات الدورة الثانية لمهرجان قصر المنيل برئاسه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *