أخبار عاجلة
الرئيسية / من أعماله / قصائد / زئبق وفضة وآخرون / عصر الكوميديا السوداء – خالد الشيباني

عصر الكوميديا السوداء – خالد الشيباني

مِنْ واقعِنا كَمْ أَستاءُ تَجلدُنا فيهِ الأعباءُ

اِحتلَّتهُ بكلِّ برودٍ منَّا الكَوْمِيدْيَا السوداءُ

تصعقُني الأحداثُ .. كثلجٍ قدرًا طالتهُ الصحراءُ

الناطقُ بالحقِّ يعاني ويقالُ على الصدقِ غباءُ

ونخانُ مِن الإخوةِ حتَّى تُهنا وانقرضَ الحلفاءُ

كم أُدهشنا بكياناتٍ  هي وهمٌ , كذبٌ وهراءُ

نصفُ الأشياءِ مزيفةٌ وكثيرًا تخدعُ أشياءُ

وكثيرًا تجمعُنا صورٌ فيها يبتسمُ التُعساءُ

مليونُ بريءٍ مسجونٍ أسيادُ المافيا طلقاءُ

لا تأمنْ أنْ تملكَ قلبًا , كبدًا .. تُختطفُ الأعضاءُ

***

جهلٌ قَدْ يجني ثرواتٍ وبنا علماءٌ فقراءُ

كَمْ ولِدَتْ حسرةُ فنانٍ واغتصبَ الفنَّ الدخلاءُ

والشهرةُ مأساةٌ كبرى حينَ يُحقِّقها الحُقراءُ

إنْ تنصحْ تصبحْ مكروهًا .. ويسيطرُ مكرٌ  ورياءُ

مَنْ يتمسَّكْ بمبادئهِ يأكلْ غيبتَهُ استهزاءُ

قَدْ يتَّخذونَكَ سخريةً لو يظهرُ للدينِ رداءُ

ويُؤَكَّدُ أنَّكَ رجعيٌّ وقتَ يجوبُ الوجهَ حياءُ

وغدا معروفًا إنْ تسقطْ فورًا ينفضَّ الرفقاءُ

ما أقسى أنْ نعشقَ شخصًا نحنُ بأعينهِ غرباءُ

ما أصعبَ أن نسكنَ حُلمًا يطردُنا منهُ الوسطاءُ

إحساسُ الدميةِ في كفٍّ سيوجهُها كيفَ يشاءُ

 

***

 

حولكَ بالأرضِ ملائكةٌ مِنْ طينٍ بالطهرِ أضاءوا

كلٌّ مظلومٌ مضطهدٌ ولهُ للأخلاقِ نداءُ

 لا تبحثْ عمَّنْ يظلمُهم أو مِنْ أيِّ سماءٍ جاءوا

فالقاعدةُ الآنَ شرورٌ تَعْوي .. والخيرُ استثناءُ

شاهد أيضاً

عزباء بعد الأربعين – خالد الشيباني

لا بأسَ يا عزباءَ بعدَ الأربعينْ   زيدي عناقَ الحلمِ  .. واختصمي السنينْ   لا تقبلي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *